وزير الخارجية يلتقي مبعوث الامين العام للامم المتحدة لليمن.


وزير الخارجية يلتقي مبعوث الامين العام للامم المتحدة لليمن.

 

 

التقى وزير الخارجية المهندس/ هشام شرف عبدالله، بالمبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن، السيد/ مارتن غريفيث. وقد جرى خلال اللقاء استعراض الجهود والمساعي الحميدة التي يقوم بها المبعوث الأممي من خلال تحركاته ولقاءاته بمختلف الدول والاطراف ذات العلاقة بالشأن اليمني والرامية إلى إنهاء العدوان ورفع الحصار الشامل والوصول لتسوية شاملة تعيد الامن والاستقرار لليمن. 

بدوره أوضح الوزير شرف ، بأن صنعاء  أثبتت  وفي أكثر من مناسبة الجدية وصدق التوجه نحو السلام العادل والمشرف ومن مركز قوه ، وليس كما يحاول البعض تصويره بموقف ضعف.  فالقادر على مد يد السلام قادر في الوقت نفسه ومن منطلق القوة والمقدرة على  الاستمرار للعام الخامس  في الدفاع عن سيادة وكرامة الجمهورية اليمنية وشعبها الصامد. 

 

وأضاف وزير الخارجية ، بأن المناخ العام ، بما في ذلك الإقليمي والدولي لازال  مُهيئا للدفع باتجاه تسوية سياسية سلمية ، داعياً تحالف دول العدوان ومرتزقتها من حكومة الفنادق لاغتنام هذه الفرصة وإظهار حسن النوايا وعلى راسها مايتعلق  بالمجال الإنساني، والعمل على رفع الحصار الشامل وإعادة فتح كافة المنافذ أمام المواطن اليمني وفي مقدمتها إعادة فتح مطار صنعاء الدولي أمام حركة الملاحة المدنية والتجارية ، وميناء الحديدة والسماح لكافة السفن بالدخول وبالأخص المحملة بالمشتقات النفطية وقطع غيار صيانة الأجهزة للجهات الخدمية مثل وزارة الصحة العامة والسكان ووزارة المياه والبيئة ووزارة الاتصالات وغيرها، واتخاذ خطوات عملية وسريعة في إعادة صرف مرتبات كافة موظفي الدولة .كما واكد   وزير الخارجية خلال اللقاء التنبيه والتحذير للطرف الآخر المعيق للتوجه نحو التسوية الشاملة والسلام بأن الوقت لم يعد في صالحهم وموقفهم  ورغبتهم باستمرار العدوان الظالم والحرب العبثية وان التاريخ والشعب لن يرحمهم لما قد سببوه ويسببونه من معاناة للملايين من اليمنيين .

 

من جانبه أشار السيد / مارتن غريفيث ، المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن ، أن هناك إشارات إيجابية تمهد للحل السياسي السلمي، وأنه مع مكتبه على استعداد دائم لتقديم كافة أشكال الدعم والنصح بشأن الترتيبات السياسية والأمنية للوصول إلى اتفاق سلام .

 

حضر اللقاء الاخ السفير/د. طارق مطهر محمد مطهر، رئيس دائرة مكتب وزير الخارجية ، والسفير / عبدالغني حمود السعيدي، رئيس دائرة المراسم ، ومن مكتب المبعوث الخاص السيد/ معين شريم ، نائب المبعوث الخاص ، والسيد/ أيمن مكي، القائم بأعمال مدير مكتب المبعوث الخاص بصنعاء، والسيد / إيمانويل بارغ ، المساعد الخاص للمبعوث الأممي.